الرئيسية التسجيل التحكم اتصل بنا
قريباً قريباً قريباً
 

 

مواضيع الاعضاء المميزة
للمحجبات: نصائح في الموضة تزيدك طولاً || قسم الموضة
اعتني ببشرتك الجافة في الشتاء
خطوات سهلة لتطلي بمكياج برونزي ساحر
6 استخدامات مذهلة لكيس الشاي
آلتنفس بعمق آعجوبـه مبُهمه !
صدور الديك الرومي المشوي بحشوة البندق
رجيم الليمون أحد أسرار الجسم الرشيق
دوائك في بيتك ...


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /05-02-2008, Tue 7:04 PM   #7

 رقم العضوية : 4108
 تاريخ التسجيل : 1-Oct-2007
 المشاركات : 2,489
 النقاط : همس البحر is on a distinguished road
 تقييم المستوى : 89

الحالة
همس البحر غير متواجد حالياً

 

افتراضي

الرعاف(نزيف الانف)


هو نزيف الأنف , ويحصل نزيف الأنف من الأوعية الدموية الرقيقة الموجودة في بطانة الأنف.تحتوي بطانة الأنف على الكثير من الأوعية الدموية التي تعمل على تدفئة هواء الشهيق. ينقسم نزيف الأنف إلى نوعين: - نزيف من الجزء الأمامي للأنف. - نزيف من الجزء الخلفي للأنف

وأيا كان نوع النزيف فإن أسبابه تتعدد نتيجة إختلاف العوامل المؤدية لحصوله مثل :
1- جفاف الأغشية المخاطية المبطنة للأنف مما يؤدي إلى تهتك الأوعية الدموية الرقيقة.
2- وجود إعوجاج في حاجز الأنف.
3- العبث المستمر بالأنف.
4- وجود حساسية بالأنف.
5- بعض الأدوية التي تخفض لزوجة الدم مثل الأسبرين.
6- أمراض الدم مثل اللوكيميا أو الهيموفيليا
7- الأورام الحميدة أو الخبيثة.
8- إستنشاق المخدرات أو الصمغ.
9- أسباب أخرى غير معروفة.

طرق العلاج:
علاج أولي:
إن أهم خطوة في العلاج هي الهدوء وعدم الخوف فعلى الرغم أن منظر الدم مزعج ومرعب لكثير من الناس إلا أن الحالة تكون عادة بسيطة.
الخطوات :
الجلوس في وضع قائم مع إنحناء الرأس قليلا للأمام لمنع دخول الدم الى البلعوم.
الضغط بالإبهام والسبابة على طرف الأنف اللين لمدة خمسة دقائق متواصلة مع التنفس من الفم.وإذا إستمر النزيف يستمر الضغط لمدة عشرة دقائق.

وضع قطرة في الأنف أو حشوة من القطن خلال الضغط على الأنف.
وضع قطعة من الثلج أو كمادة باردة أعلى الأنف لتضييق الأوعية الدموية.
تجنب القيام باي مجهود خلال الإثنى عشر ساعة بعد النزيف.
تجنب وضع الإصبع داخل الأنف لأن ذلك يؤذي الغشاء المخاطي ويسبب النزيف مرة أخرى.
ترطيب الأنف بالكريمات والغسول لمنع جفاف الأغشية المخاطية.
علاج المريض إذا كان يشكو من إرتفاع ضغط الدم.
علاج متقدم:
إذا إستمر نزيف الأنف وتكرر فيجب مراجعة الطبيب المختص حيث يتم كي الأوعية المتهتكة , وفي بعض الحالات يتم التدخل الجراحي لإجراء الكي بالمنظار أو ربط الوعاء الدموي المسبب للنزيف.

يتبع









  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-02-2008, Tue 7:13 PM   #8

 رقم العضوية : 4108
 تاريخ التسجيل : 1-Oct-2007
 المشاركات : 2,489
 النقاط : همس البحر is on a distinguished road
 تقييم المستوى : 89

الحالة
همس البحر غير متواجد حالياً

 

افتراضي

الحروق



الحروق واحدة من الأسبابُ البارزةُ للموتِ العرضيِ في الطّفولةِ، وثاني سبب بعد حوادثِ السّياراتِ.الحروق تُصنّفُ بحروق من الدرجة الأولى أو من الدرجة الثانية أو حروق من الدرجة الثالثة، مستندة على شدةِ الضرر على الجلدِ.
أنواع الحروقِ :

حروق الدرجة الأولى
الأقل ضرراً من الثّلاثة،وتكون بسبب الماءِ الحارِ، البخار، أو من التعرض إلى أشعة الشمس الحارة . وحروق الدرجة الأولى تُسبّبُ بعض الأورام ,والاحمرار والألم


حروق الدرجة الثانية

هي نتيجةَ الاتصال بالمواد الكيميائيةِ، والسوائل الحارة، أو من الملابس المحترقةَ.في حالة الحرق لون الجلد يتحول الى اللون الابيض او لون الكرزِ الأحمرِ، والحرق مؤلمُ جداً وتكون البثور عامةُ.


حروق الدرجة الثالثة

وهي حروق يُمكنُ أَنْ تَنْتجَ من الاتصال ِ بالسّوائلِ الحارةِ أو المواد الكيميائية، أو الكهرباء. وتسبب انسلاخ أو تفحم الجلد يُحتملُ أَنْ لأ يشعر الإنسان بالألم أو بقليل من الألم بسبب تضرر الأعصاب.
كل أنواع الحروقِ يَجِبُ أَنْ تُعاملَ بشكل سريع وذلك بتخفيف حرارة الجزء المحترق بغسلها من المواد الكيماوية.


ماذا نعمل؟ في حروق الدرجة الأولى






أسكب ماء بارد على المنطقة المحترقة حتى يخف الألم ( إذا لم يتوفر الماء البارد استعمل أي سائل بارد )أو استعمل كمادة باردة نظيفةولكن لا تستعمل الثلج أو الزبده أو البودرةإذا المنطقة المصابة صغيرة قم بتغطية المنطقة بقطعة شاش معقمإذا كان الحرق أصاب منطقة العين أو الفم أو المناطق الحساسة يجب مراجعة الطبيب أما حروقِ الدرجة الثانية والثالثة اتبع تعليمات حروق الدرجة الأولى انزع جميع الملابس عن المنطقة المصابة عدا الملابس الملتصقة بالجلد لا تضغط على البثور دع المصاب يستلقي مع رفع المنطقة المصابة اتصل بالإسعاف أو اخذ المصاب ألى هناك بسرعة لتلقي العلاج

أما الحروقِ الكيميائيةِ

لا تُزيلُ أي من الملابس قبل أن تسكب الماء على المنطقة المصابة
إذا كانت المساحة المصابة صغيرةُ، يجب غسلها بكمية كثيرة من الماء الجاري لمدةِ 10 إِلى 20 دقيقةِ، وإذا كانت المساحة المصابة كبيرةُ أستعمل حوض الحمامِ ثم قم بتغطيتها بالشاش المعقم واتصل بطبيبك للاستشارة أما إذا كانت الحروق الكيميائية وصلت إِلى الفمِ أو العيون فأنها تَتطلّبُ تقييمَ طبيَ فوري بعد غسلها بالماء فسارع بالاتصال بالاسعاف

يتبع










  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-02-2008, Tue 7:30 PM   #9

 رقم العضوية : 4108
 تاريخ التسجيل : 1-Oct-2007
 المشاركات : 2,489
 النقاط : همس البحر is on a distinguished road
 تقييم المستوى : 89

الحالة
همس البحر غير متواجد حالياً

 

افتراضي

اخطار التعرض للحرارة:
ضربة الشمس
التشنجات الحرارية
الاجهاد الحراري


ضربة الشمس



تدع حرارة شمس الصيف تفسد عليك متعتك بممارسة نشاطاتك المفضلة خارج المنزل ما عليك الا اتخاذ بعض التدابير الوقائية البسيطة لتتمكن من وقاية نفسك وافراد اسرتك من الحروق الشمسية والامراض المصاحبة لارتفاع درجات الحرارة .
# الوقاية من اشعة الشمس فوق البنفسجية :
ان الافراط فى التعرض لاشعة الشمس فوق البنفسجية يمكن ان يؤدى الى حدوث حروق شمسية مضاعفات خطرة على المدى البعيد مثل ظهور اعراض الشيخوخة المبكرة وتدمير خلايا المناعة واصابات العيون بالمياة الزرقاء وسرطان الجلد ، لذا يجب توفير الوقاية اللازمة للجلد باتباع


الاحتياطات التالية :

1- تجنب التعرض لاشعة الشمس من العاشرة صباحا وحتى الرابعة عصرا وهى الفترة التى تشتد فيها اشعة الشمس فوق البنفسجية .

2- ضع على جسمك قدرا كافبا من الدهان الواقى قبل 30- 60 دقيقة من التعرض لاشعة الشمس على الا يقل عامل الوقاية فى الدهان عن 15 درجة ( SPF ) وهى الدرجة التى تؤمن الوقاية من نوعين من اشعة الشمس فوق البنفسجية الاشعة فوق البنفسجية - أ ( UV-A ) والاشعة فوق البنفسجية 3- ب ( UV-B ) كرر استعمال الدهان حسب تعليمات الشركة المصنعة .

4- استعمل نظارات شمسية من نوعية جيدة بحيث تحجب اشعة الشمس فوق البنفسجية .

5- احم نفسك حتى فى الايام الغائمة ذلك لان اشعة الشمس فوق البفسجية قادرة على اختراق السحاب والضباب الخفيف .

6- وفر لاطفالك اقصى حماية ممكنة من اشعة الشمس لان وقاية الجلد خلال ال 18 سنة من اشعة الشمس يمكن ان تحد من مخاطر الاصابة ببعض انواع سرطان الجلد .

# تعتبر الامراض الناجمة عن شدة حرارة الشمس من اخطر الامراض المصاحبة لفصل الصيف وتظهر اعراضها عادة عندما يبذل المصاب جهدا بدنيا فى مكان شديد الحرارة ومناخ عالى الرطوبة لذا عليك اتباع الاجراءات الاحتياطية التالية لتوفير اقصى حماية لك ولافراد عائلتك :

1- عود جسمك على التكيف مع الطقس الحار بأن تمكث فقط لفترة قصيرة فى الجو الحار مع بداية فصل الصيف ثم زد هذه الفترة تدريجيا مع مرور الوقت احرص على عدم بذل اى مجهود جسمانى شاق اثناء فترات التعرض الاولى للحرارة الشديدة .

2- نظم اوقات النشاطات التى تتطلب جهدا كبيرا بحيث تمارسها خلال اكثر اوقات اليوم برودة قدر الامكان على سبيل المثال لا تمارس رياضة الجرى لمسافات طويلة فى وقت الظهيرة ( وقت زوال الشمس ) .

3- ارتد الملابس المصنوعة من اقمشة تحفظ برودة الجسم لان الملابس الفضفاضة الفاتحة اللون المصنوعة من اقمشة مسامية تسمح بتبخر العرق وبذلك تساعد الجسم على تأدية واحدة من اهم وظائف العضوية للتبريد الذاتى .

4- البس الاحذية او الصنادل التى تحمى قدميك من الحروق اثناء السير على الطرق .

5- استخدم قبعة وامكث فى الظل كلما امكن ذلك .

6- اشرب كمية وفيرة من المياه تفاديا للاصابة بالجفاف حتى وان لم تكن ظمانا اشرب كميات كافية بشكل متكرر بدلا من تناول كمية كبيرة دفعة واحدة .

7- تجنب تناول الاملاح والكافيين بكثرة فكلاهما قد يؤدى الى الاصابة بالجفاف وبدلا عن ذلك تناول ثمار الحمضيات والزبيب والموز لتساعد على الاحتفاظ بالتوازن المطلوب فى نسبة الاملاح المعدنية بالجسم .

8- ابتعد عن الحرارة من حين لاخر لتسترح فى مكان اكثر برودة اغتسل او استحم بقطعة من الاسفنج لتبريد جسمك اذا كان ذلك ممكنا ومتاحا .

يتبع










  رد مع اقتباس
قديم منذ /05-02-2008, Tue 7:50 PM   #10

 رقم العضوية : 4108
 تاريخ التسجيل : 1-Oct-2007
 المشاركات : 2,489
 النقاط : همس البحر is on a distinguished road
 تقييم المستوى : 89

الحالة
همس البحر غير متواجد حالياً

 

افتراضي

التشنجات الحرارية
التشنجات الحرارية.. هي الام وتقلصات عضلية تنشأ عادة من نقص الاملاح في الجسم بسبب التعرق وقد تتزامن مع الاعياء الحراري
خصوصا عند الأطفال




تعتبر التشنجات التي تنشأ بسبب ارتفاع درجة الحرارة من الحالات الاسعافية الشائعة عند الأطفال بين عمر ستة أشهر وحتى الخامسة من العمر وتبلغ نسبة حدوثها 3 - 4٪ وتكون ذروة حدوثها بعمر 14 - 18 شهراً وهي نادراً جداً ما تتطور إلى الصرع حيث لا تتعدى النسبة 1٪ من مجمل حالات التشنج الحراري وتزول عفوياً دون استخدام معالجة نوعية. وعادة ما يثير ذلك الفزع والذعر لدى الوالدين وعدم التصرف بحكمة وقت النوبة.


أسباب التشنجات الحرارية:
يترافق التشنج مع الارتفاع السريع بدرجة الحرارة ويتطور عادة عندما تصل الحرارة إلى 39 درجة مئوية أو أكثر حيث تظهر على الطفل حركات تشنجية في الأطراف وارتفاع النظر إلى أعلى وخروج لعاب الطفل أو التبول اللاإرادي مع فقد الوعي ويلعب وجود تاريخ عائلي للتشنجات الحرارية عند الأشقاء أو الوالدين دوراً مهماً في نشوء تلك التشنجات مما يدل على وجود استعداد وراثي لذلك وتستمر عادة التشنج الحراري ما بين عدة ثوان وحتى عشر دقائق ويليه فترة نعاس بعد النوبة.
ومن الجدير ذكره ان هذه التشنجات لا تحدث خللاً في الجهاز العصبي. وفي بعض الحالات تستمر فترة التشنج فيها إلى أكثر من خمسة عشر دقيقة وحينها يحتاج الطفل إلى مزيد من الفحوصات للكشف عن أسباب ذلك.
التشخيص
قد يكون المسبب التشنج المصاحب لارتفاع درجة الحرارة سبباً بسيطاً كالتهاب بالجهاز التنفسي العلوي أو التهاب باللوزتين أو بالجهاز الهضمي وقد يكون المسبب كبيراً كالتهاب السحايا ويمكن للطبيب التفريق بين الاثنين بأخذ عينة من السائل النخاعي الشوكي خاصة إذا كان الطفل في السنتين الأولى من عمره وفي حالة كون هذا التشنج هو الأول في عمر الطفل ولا سيما إذا لم يوجد سبب واضح يفسر ارتفاع درجة الحرارة بالإضافة إلى عمل تحليل لمستوى السكر في الدم ومستوى بعض الأملاح والمعادن ومما هو ملاحظ من المفاهيم الخاطئة لدى بعض الأمهات أو الآباء أن أخذ عينة من سائل النخاع الشوكي هو ضار للطفل وقد يؤدي إلى شلل الطفل لا سمح الله وهذا بالتأكيد مفهوم خاطئ ورفض الوالدين لاتخاذ ذلك الإجراء هو إعاقة لعمل الطبيب والذي يهدف إلى مصلحة المريض وبالتالي قد يكون رفضهم سبباً للاضرار بطفلهم بشكل مباشر وقد يلجأ الطبيب لعمل أشعة مقطعية للمخ وعمل تخطيط للمخ في بعض الحالات

الذي ينبغي للوالدين عمله عند حدوث ذلك التشنج؟

يجب عدم الخوف أو الذعر من تلك الحالة حيث ان هذا التشنج عادة ما ينتهي خلال بضعة دقاٍئق كما يجب وضع الطفل على جنبه وحماية لسانه من أسنانه بوضع واق إن وجد وإبقائه بعيداً عن الأشياء التي تؤذيه واعطائه خافضاً للحرارة على هيئة تحاميل شرجية وهنا نشير إلى أن الاسعافات الأولية للطفل في المنزل وقبل وصوله إلى المستشفى هي من الأهمية بمكان حيث أن طول فترة التشنج قد تجعل الطفل عرضة لنوبة أخرى خاصة في استمرار ارتفاع درجة الحرارة.
المعالجة المنزلية للتشنج قبل الوصول إلى المستشفى
غالباً في الحالات المتكررة للتشنج الحراري يكون قد وصف للطفل تحاميل من عقار ديازيبام والتي تعطى للطفل لإزالة نوبة التشنج ولكن الغالبية العظمى من الأطفال وخاصة عندما يكون ذلك التشنج هو المرة الوحيدة فلا يتوفر لدى الأهل ذلك العقار، وهنا يأتي دور عقار الميدازولام وهو عقار يأتي على شكل نقط للأنف سهل الاستخدام يعمل على اجهاض عملية التشنج لحين وصول الطفل إلى أقرب مستشفى.
الميدازولام والتشنج الحراري
أجريت عدة دراسات أمريكية وفرنسية وسويسرية على مجموعة من الأطفال معرضين للتشنجات الحرارية وقد أثبتت تلك الدراسات قدرة الميدازولام وهو عقار يذوب في الماء ذو فعالية قصيرة الأجل على اجهاض نوبة التشنج عند 20٪ من المصابين خلال الدقيقة الأولى و50٪ في الدقيقة الثانية والثالثة من بدء نوبة التشنج عن طريق اعطائهم ذلك العقار على شكل نقط للأنف حيث يتم امتصاصه من الغشاء المخاطي وبالتالي وصوله إلى الجهاز العصبي المركزي وإيقاف تلك السيالات العصبية الصادرة من المخ والمسببة للتشنج ومن المهم المحافظة على حرارة الطفل في الحد الطبيعي ومراقبة حرارته حين تعرضه لنزلات البرد كما يجب أن يدرك الوالدان ان تعرض الطفل لتلك التشنجات يجب ألا يكون سبباً في الحد من حرية الطفل ومنعه من اللعب مع أقرانه ومزاولة حياته اليومية بشكل طبيعي.

اتمنى الاستفادة للجميع
اختكم \همس البحر
ارجو التثبيت










  رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن »Sun 9:33 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd الشبكه العربيه للتطوير MARCO1