الرئيسية التسجيل التحكم اتصل بنا
قريباً قريباً قريباً
 

 

مواضيع الاعضاء المميزة
للمحجبات: نصائح في الموضة تزيدك طولاً || قسم الموضة
اعتني ببشرتك الجافة في الشتاء
خطوات سهلة لتطلي بمكياج برونزي ساحر
6 استخدامات مذهلة لكيس الشاي
آلتنفس بعمق آعجوبـه مبُهمه !
صدور الديك الرومي المشوي بحشوة البندق
رجيم الليمون أحد أسرار الجسم الرشيق
دوائك في بيتك ...


قسم التراث هنا يتحدث الماضي بكل ألوانه عن حياة أجدادنا وأبائنا ليتوارثه أبنائنا وأحفادنا من بعدنا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /01-08-2012, Wed 10:54 AM   #1

 رقم العضوية : 3198
 تاريخ التسجيل : 27-Jul-2007
 المكان : فى قلب احبائي
 المشاركات : 16,825
 النقاط : سمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond reputeسمراء النيل has a reputation beyond repute
 تقييم المستوى : 4369116
 SMS :

.اَللّهُمَّ ارْزُقْني فيهِ طاعةَ الخاشعينَ، وَاشْرَحْ فيهِ صَدري بِانابَةِ المُخْبِتينَ، بِأمانِكَ ياأمانَ الخائفينَ..

 MMS :

الحالة
سمراء النيل غير متواجد حالياً

 

جديد ((ابن البيطار ))

[frame="10 98"]

ابن البيطار


1197-1248م








هو أبو محمد ضياء الدين عبد الله بن أحمد بن البيطار، المالقي الأندلسي، وهو طبيب وعشاب، ويعتبر من أشهر علماء النبات عند العرب. ولد في أواخر القرن السادس الهجري، ودرس على أبي العباس النباتي الأندلسي، الذي كان يعشب، أي يجمع النباتات لدرسها وتصنيفها، في منطقة اشبيلية ..
سافر ابن البيطار، وهو في أول شبابه، إلى المغرب، فجاب مراكش والجزائر وتونس، معشباً ودارساً وقيل أن تجاوز إلى بلاد الأغارقة وأقصى بلاد الروم، آخذاً من علماء النبات فيها. واستقر به الحال في مصر، متصلاً بخدمة الملك الأيوبي الكامل الذي عينه (رئيساً على سائر العشابين وأصحاب البسطات) كما يقول ابن أبى أصيبعة، وكان يعتمد علليه في الأدوية المفردة والحشائش. ثم خدم ابنه الملك الصالح نجم الدين صاحب دمشق ..
من دمشق كان ابن البيطار يقوم بجولات في مناطق الشام والأناضول، فيعشب ويدرس.
وفي هذه الفترة اتصل به ابن أبي أصيبعة صاحب (طبقات الأطباء)، فشاهد معه كثيراً من النبات في أماكنه بظاهر دمشق، وقرأ معه تفاسير أدوية كتاب ديسقوريدس. قال ابن أبي أصيبعة: (فكنت آخذ من غزارة علمه ودرايته شيئاً كثيراً.
وكان لا يذكر دواء إلا ويعين في أي مكان هو من كتاب ديسقوريدس وجالينوس، وفي أي عدد هو من الأدوية المذكورة في تلك المقالة)
وقد توفي ابن البيطار بدمشق سنة 646 هـ، تاركاً مصنفات أهمها: كتاب الجامع لمفردات الأدوية والأغذية، وهو معروف بمفردات ابن البيطار، وقد سماه ابن أبي أصيبعة (كاتب الجامع في الأدوية المفردة)، وهو مجموعة من العلاجات البسيطة المستمدة من عناصر الطبيعة، وقد ترجم وطبع. كما له كتاب المغني في الأدوية المفردة، يتناول فيه الأعضاء واحداً واحداً، ويذكر طريقة معالجتها بالعقاقير. كما ترك ابن البيطار مؤلفات أخرى، أهمها كتاب الأفعال الغريبة، والخواص العجيبة، والإبانة والإعلام على ما في المنهاج من الخلل والأوهام ..
ومن صفات ابن البيطار، كما جاء على لسان ابن أبي أصيبعة، أنه كان صاحب أخلاق سامية، ومروءة كاملة، وعلم غزير. وكان لابن البيطار قوة ذاكرة عجيبة، وقد أعانته ذاكرته القوية على تصنيف الأدوية التي قرأ عنها، واستخلص من النباتات العقاقير المتنوعة فلم يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا طبقها، بعد تحقيقات طويلة. وعنه يقول ماكس مايرهوف: (أنه أعظم كاتب عربي ظهر في علم النبات ) .

[/frame]









  رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن »Sat 12:24 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd الشبكه العربيه للتطوير MARCO1