عرض مشاركة واحدة
قديم منذ /02-01-2012, Mon 9:41 PM   #2

 رقم العضوية : 18415
 تاريخ التسجيل : 19-Apr-2010
 المشاركات : 2,095
 النقاط : ام جولي is a splendid one to beholdام جولي is a splendid one to beholdام جولي is a splendid one to beholdام جولي is a splendid one to beholdام جولي is a splendid one to beholdام جولي is a splendid one to beholdام جولي is a splendid one to behold
 تقييم المستوى : 231

الحالة
ام جولي غير متواجد حالياً

 

61[1]


2 كونى كالغيمه ان امطرت على الارض اسقت من حولها

أمطري تذكيراً


ذكر الله نعمة كبرى، ومنحة عظمى، به تستجلب النعم، وبمثله تستدفع النقم،
وهو قوت القلوب، وقرة العيون، وسرور النفوس، وروح الحياة، وحياة الأرواح.
ما أشد حاجة العباد إليه، وما أعظم ضرورتهم إليه، لا يستغني عنه المسلم بحال من الأحوال.

فـعن معاذ بن جبل قال: قال رسول الله : {
ألا أخبركم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم، وأرفعها في درجاتكم، وخير لكم من إنفاق الذهب والفضة، ومن أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم، ويضربوا أعناقكم } قالوا: بلى يا رسول الله. قال: { ذكر الله عز وجل } [رواه أحمد].

وفي صحيح البخاري عن أبي موسى، عن النبي قال: {
مثل الذي يذكر ربه، والذي لايذكر ربه مثل الحي والميت }.

فمن فوائده
في الذكر فوائد كثيرة أبرزها :

إحداها: أنه يطرد الشيطان ويقمعه ويكسره.

الثانية: أنه يرضي الرحمن عز وجل.

الثالثة: أنه يزيل الهم والغم عن القلب.

الرابعة: أنه يجلب للقلب الفرح والسرور والبسط.

الخامسة: أنه يقوي القلب والبدن.

السادسة: أنه ينور الوجه والقلب.

السابعة: أنه يجلب الرزق. الثامنة: أنه يكسو الذاكر المهابة والحلاوة والنضرة.

التاسعة: أنه يورثه المحبة التي هي روح الإسلام.

العاشرة: أنه يورثه المراقبة حتى يدخله في باب الإحسان.

وتذكري قول أبو الدرداء رضي الله تعالى عنه: ( لكل شيء جلاء، وإن جلاء القلوب ذكر الله عز وجل ).
فأمطري ذكراً وتذكيراً










  رد مع اقتباس